What is cataract ?

ما هو
النزول الأبيض

النزول الأبيض هو حدوث تعتيم في عدسة العين الشفافة نتيجة للتقدم بالعمر. يمكن أن يكون النزول أيضاً خلقيا ، رضياً أو ثانوياً نتيجة لاستخدام الستروئيدات أوداء السكري. ان جراحة النزول الأبيض هي أشيع الجراحات العينية على اعتبار أن كل شخص تقريبا سيحدث لديه النزول الأبيض في مرحلة ما من حياته.

متى يجب
اجراء جراحة النزول الأبيض؟

يمكن اجراء العملية بأي وقت بعد تشخيص النزول بغض النظر عن تدهور الرؤيا أم لا، يفضل اجراء عملية النزول في مراحلها الأولى بحيث تكون الجراحة أكثر أماناً وذا نتائج أفضل أما في حالة إجراء الجراحة في مراحل متقدمة فذلك لن يسبب تدني الرؤية فحسب بل يزيد خطورة حدوث الاختلاطات الجراحية ويقلل من القدرة على تشخيص أمراض عينية أخرى خاصةً أمراض الشبكية.
في بعض الحالات كارتفاع ضغط العين ( النزول الأسود ) أو النزول الأبيض مفرط النضج أو النزول الأبيض الخلقي تكون الجراحة مطلوبة بشكل عاجل.

كيف يتم اجراء الجراحة ؟

ان جراحة النزول الأبيض هي من الجراحات العينية الروتينية على مستوى العالم وكذلك في المركز الفنلندي للعيون يوجد تقنيات عديدة للجراحة تعتمد على رغبة وحاجة المريض وقرار الجراح في المركز الفنلندي ، أشيع طرق الجراحة هو " الفاكو " والذي يتضمن إجراء شق جراحي صغير . من الممكن في حالات النزول الناضج بشده إجراء جرح أكبر يتم بعد ذلك ازالة النزول عن طريق تفتيته الى قطع صغيرة او يتم سحبه كقطعة واحدة . يتم بعدها زرع عدسة بلاستيكية شفافة تسمى العدسة ضمن العين قد يتم أحيانا استخدام القطب لاغلاق الجرح. يتم التخدير باستخدام عدة أنواع تتضمن التخدير الموضعي ، السطحي أوالتخدير العام.

ماهي أفضل أنواع
العدسات ضمن العين ؟

يوجد أنواع عديدة للعدسات : عديدة البؤر ، وحيدة البؤر ، وحيدة البؤر الاسطوانية ، اسطوانية ، عديدة البؤر اسطوانية ، والتطابقية . كلها مصنوعة من مواد بلاستيكية مختلفة. ان اختيار العدسة هو قرار دقيق لكل مريض تبعاً لعمر المريض واحتياجاته ونمط حياته. باستخدام العدسة التقليدية سيكون المريض بحاجة لا ستخدام نظارة للقرب أو البعد أو كليهما لأن هذه العدسة غير قادرة على التكيف للمسافات. يتوافر لمرضى المركز الفنلندي العدسة عديدة البؤر التي توفر للمريض امكانية الرؤية للقرب والبعد دون إستخدام النظارة أو تقليل الاعتماد عليها بسبب تصميم العدسة ذو المناطق المتعددة . العدسات الاسطوانية تستخدم للمرضى الذين لديهم انحراف في عيونهم. العدسة عديدة البؤر الاسطوانية تستخدم للمرضى الذين لديهم بعض الانحراف في عيونهم والذين يرغبون برؤية جيدة للقرب والبعد بعد العملية.أما أحدث الاضافات فهي العدسة داخل العين التطابقية والتي تماثل القدرة الطبيعية للعين على المطابقة.

مشاركة رؤيتنا

ماذا يحدث
بعد جراحة النزول الأبيض؟

بعد الانتهاء من الجراحة يتم وضع ضماد للعين تتم ازالته أثناء المتابعة في اليوم التالي للعملية يجب على المريض استخدام القطرات العينية حسب التعليمات وتكون عادة عبارة عن مضاد حيوي وستروئيدات لمدة شهر . يحتاج المريض لأسبوع واحد على الأقل كاستراحة مرضية أو أكثر اذا دعت الحاجة.
بعد ذلك يمكن للمريض العودة الى العمل ويعتمد ذلك على طبيعة هذا العمل ( المرضى أصحاب الأعمال الغير مكتبية أو البيئة المغبرة أو التي تتطلب جهد يدوي زائد ينصحون باستراحات لمدة أطول ) .
يمكن للمريض الاستحمام بعد مرور اسبوعين على العملية أما الصلاة فيجب أن تتم بوضعية الجلوس لمدة أسبوع ويجب تنظيف العين خلال هذه الفترة بعناية باستخدام فوطه نظيفة أو باستخدام القطن. تمنع السباحة وحمامات البخار والساونا لمدة شهر أما قيادة السيارة فتسمح بعد استشارة الطبيب وموافقته.
يعطى المريض ورقة ارشادات لكامل التعليمات بعد العملية بخصوص استخدام القطرات والمتابعات والنصائح العملية .

ماهي مخاطر العملية
وتأثيراتها الجانبية ؟

كما في كل العمليات الجراحية تتضمن عملية النزول الأبيض بعض الأخطار والتأثيرات الجانبية ، تدل الدراسات أن أقل من 2% من المرضى يحدث لديهم اختلاطات تتطلب اجراء جراحة اضافية.

كل المرضى تقريبا سيشعرون بوجود جسم غريب في العين اضافةً لاحمرار العين ( يكون الاحمرار بدرجات متفاوته وغالباً مايكون مخيفاً بالنسبة للمريض أو عائلته انما هو غير خطير في الواقع ) وذلك خلال الأيام أو الأسابيع الأولى . اعتمادا على نوع العدسة المستخدمة قد يحتاج المريض لاستخدام النظارة أو قد يحتاج لاحقاً لاجراء بسيط باستخدام الليزر . أيضاً من الممكن أن يلاحظ المريض بعض السطوع او الهالات أو التشويش البسيط. في حال بقاء قطع من النزول الأبيض خلال العملية قد يحتاج المريض لجراحة اضافية خلال اسبوع . في الحالات النادرة لالتهاب باطن العين قد يحتاج المريض لقبول ضمن المركز أو المراجعة اليومية للعيادة من أجل العلاج ان المصدر الأساسي للانتان هي الأجفان أو الأهداب غير النظيفة.

في حالات الساد مفرط النضج وبسبب الحاجة الى كمية مناورات أكبر خلال العملية فإن ذلك سيؤدي الى ازدياد فترة العمل الجراحي اضافة أن القرنية قد تنكسر معاوضتها وقد تحتاج فيما بعد لزراعة قرنية أو استبدال البطانة الداخلية في حال لم تحصل استفادة على المعالجة الدوائية . حوالي 30% من المرضى وعلى الر غم من ازالة النزول الأبيض سيحصل لديهم تكثف في المحفظة ( التي تمت ازالة النزول الأبيض منها وزرع العدسة داخلها ) خلال 5 سنوات من العملية . في مثل هذه الحالات يتم العلاج باستخدام الياغ ليزر خلال شهور بعد العملية . يمكن للمريض بعدها أن يعود لنشاطاته اليومية خلال ساعة واحدة علما أنه قد يبقى بعض التشويش بسبب القطرات العينية المستخدمة.

في بعض الحالات عند المرضى الذين لديهم حالات عينية أخرى ( كالنزول الأسود – تكثف القرنية – مشاكل الشبكية – العين الكسولة ..... ) يشرح للمريض سلفا عن النتائج غير المشجعة لجراحة النزول الأبيض ونحن نحاول جهدنا لشرح هذه النقاط للمريض قبل العملية من المحتمل تشخيص بعض الحالات الأخرى بعد اجراء عملية النزول الأبيض حيث يكون من الصعب تشخيصها قبل ازالة النزول ( خصوصاً اذا كان النزول من النوع المتقدم أو الكثيف ) أيضاً يمكن أن تحدث وذمة اللطخة الصفراء الكيسية بعد العملية ولكنها عادة تزول خلال 6 شهور بشكل عفوي.



على اعتبار أننا جميعا سنعاني من النزول الأبيض عاجلاً أم أجلا يجب التنويه أن اجراء العملية في بدايته سيكون مترافقاً بنسبة أقل من الأخطار والتأثيرات الجانبية وكلما انتظر المريض لفترة أطول كلما ازدادت صعوبة العملية وازدادت نسبة حدوث الاختلاطات الجراحية والحاجة لجراحات واجراءات اضافية.

ملاحظة : عملية النزول الأبيض تتضمن عدة مراحل بدءاً من الفحص ماقبل العملية مروراً بالتخدير ، جراحة النزول والمتابعة مابعد العملية جميع هذه المراحل تتطلب اهتماماً وتعاوناً من كل الأشخاص المعنيين. وعلى اعتبار أن كل الجهود تبذل من أجل تحقيق جراحة ناجحة فمن المهم اتخاذ القرار المناسب من قبل المريض قبل أن يوقع على استمارة القبول.